Missing Plug-in  جهازك لا يحتوي على برنامج مشاهدة الأفلام بجودة عالية HD
X

افلام اون لاين مشاهدة مباشرة بدون تحميل

افلام مثبتة

فيديو صادم لطالبات الاردنية

أثار مقطع فيديو تناقله موقع "اليوتيوب" تحت عنوان "هذه خصوصيتي" حفيظة غالبية الذين شاهدوه، حيث عمدت مجموعة من طالبات الجامعة الأردنية باشراف د. رلى قواس، على تصويره "احتجاجا" منهن على المعاكسات التي يتعرضن لها في الجامعة. الطالبات حاولن أن يعبرن بطريقة جديدة عن استهجانهن من المعاكسات، لكنها كانت محاولة "زادت الطين بلة"، حيث عملن على حمل لافتات كتب عليها جملا غير لائقة ووضعن بعضها على أماكن "حساسة" من أجسادهن، ما أثار استياء واستهجان غالبية من شاهد هذا الفيديو. العبارات التي ظهرت على اللافتات اثارت حفيظة كل من شاهد الفيديو، بسبب استخدام مفردات غير لائقة، وحتى لو استخدمها بعض الشباب، فانها استخدمت على نطاق ضيق من قبل فئة محدودة، وهذه العبارات لا يجوز تعميمها ونشرها على وسائل الإعلام، بالصورة التي ظهرت في الفيديو. وما أثار استياء المشاهدين لهذا الفيديو الذي وصفوه بـ"الوقح"، هو أن غالبية الطالبات اللواتي يظهرن به لا يلبسن لباسا محتشما، متسائلين عن سبب استيائهن من "المعاكسات" وهن يلبسن مثل هذه الملابس، وطالبوا بمحاسبة الدكتورة التي ساعدت الطالبات على انتاج مثل هذا الفيديو. وباستعراض عدد

اخبار الادرن, غرائب الادرن, عجائب الاردن, غرائب وعجائب الاردن

اضغط هنا للمشاهدة

غرائب وعجائب اون لاين

free hit counter